الثلاثاء، 18 مايو، 2010

نقل مدون كويتي معتقل للمستشفى بعد اضرابه عن الطعام

المدون محمد الجاسم المعارض للحكومة متهم بإهانة الشيخ صباح الاحمد والتحريض على الاطاحة بالحكومة.

قال محامي المدون ان موكله نقل للمستشفى بعد اضرابه عن الطعام احتجاجا على اعتقاله لاتهامه بإهانة أمير البلاد.وقال المحامي عبد الله الأحمد إن محمد عبد القادر الجاسم رفض الأكل أو تناول دواء القلب منذ مساء يوم الأربعاء بعد يوم من اعتقاله في اعقاب شكوى ضده من مكتب امير الكويت.


وذكر المحامي ان الصحفي والمدون وهو معارض شديد الانتقاد للحكومة اتهم بإهانة الامير الشيخ صباح الاحمد الصباح والتحريض على الاطاحة بالحكومة.
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من المتحدث باسم الحكومة.

وقال المحامي ان صحة موكله تدهورت ونقل الى المستشفى العسكري السبت مضيفا انه ليس لديه تفاصيل اخرى عن حالة موكله.

واضاف ان جاسم يشرب الماء لكنه يرفض تناول الطعام او الدواء الى ان تسحب الشكوى المرفوعة ضده مضيفا ان الجاسم يعتقد انه قد يواجه "محاكمة سياسية" لا جنائية.

ووجه الجاسم انتقادات مباشرة للأسرة الحاكمة على موقعه الإلكتروني كما أنحى باللائمة على رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح في سوء الادارة والفساد.

وتابع المحامي أنه جرى استجواب الجاسم فيما يتعلق بثلاثة كتب سياسية سمحت السلطات بنشرها.

وقال ان الادعاء مدد فترة اعتقاله 21 يوما انتظارا لمحاكمة او لاجراء مزيد من التحقيقات معه.

وبالكويت صحافة حرة الى حد ما، لكن كثيرا من الكتاب والمدونين استجوبوا وحكوموا بسب تهم تتعلق بالتشهير.

ويكفل الدستور الكويتي حماية للأمير من الانتقاد.

وطالبت منظمة صحفيين بلا حدود المدافعة عن حرية التعبير بإطلاق سراح الجاسم على الفور وإسقاط جميع الاتهامات الموجهة ضده.

وأضافت أنه صدر حكم بالسجن ستة أشهر في أبريل- نيسان على الجاسم لإهانته رئيس الوزراء. وعلقت المحكمة تنفيذ العقوبة لحين البت في دعوى للاستئناف.
ــــــــــــــ
المصدر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق